الاثنين، 19 ديسمبر، 2011

المحاضرة الحادية عشر - الآخيـرة

أغراض التشبيه :

1- بيان حال المشبه وذلك حينما يكون المشبه غير معروف الصفه قبل التشبيه

2- بيان إمكان حاله وإمكان وجوده وذلك حينما يسند للمشبه أمر مستغرب لاتزول غرابته إلا بذكر شبيه له .

3- بيان مقدار حاله قوة وضعفا وذلك إذا كان المشبه معروف الصفه قبل التشبيه معرفه إجماليه وكان التشبيه بين مقدار هذه الصفة مثل : ماء بارد كالثلج .

4- تقرير حاله في نفس السامع بإبراز فيما هي فيه أظهر كما إذا كان مااسند إليه المشبه يحتاج إلى التثبيت والإيضاح بمثال .

= وهذه الوجوه تقتضي أن يكون وجه الشبه في المشبه به أتم وهو به أشهر .

5- تزيينه للترغيب فيه .

6- تشويهه للتنفير منه .

7- استطرافه أي جعله طريفاّ بعيداّ جداّ إما من ناحية إمتناعه بالخارج أو من ندرة حضوره في الذهن .

---

تقسيم التشبيه باعتبار الغرض المقبول والمردود :

1- الحسن المقبول : وهو ماوفى بالأغراض السابقه بأن يكون المشبه به أعرف من المشبه في وجه الشبه إذا كان الغرض بيان حال المشبه أو بيان المقدار أو أن يكون أتم شي في وجه  الشبه إذا قصد إلحاق الناقص بالكامل ، أو أن يكون في بيان الإمكان مسلم الحكم ومعروفاً عند المخاطب إذا كان الغرض بيان إمكان الوجود .

2- القبيح المردود : وهو مالم يفي بالغرض المطلوب منه لعدم وجود وجه شبه بين المشبه والمشبه به أو مع وجوده لكنه بعيد .


الأحد، 18 ديسمبر، 2011

المحاضرة .. التاسعة + العاشرة

الحقيقة والمجاز - الفرق بينهما - علاقات المجاز بالمرسل


أ- رأيت أسداً في قفصه في حديقة الحيوان  ( حقيقي )

ب - استشهد أسد الإسلام في غزوة أحد . ( مجازي - علاقة مشابهه )
      رأيت أسداً يمتطي صهوة جواده . ( مجازي - علاقة مشابهه )

---

أ - مددت يدي لأصافحك بها . ( حقيقي )

                             ب- له أيادٍ علي سابغة    #  أعد منها ولا أعددها . ( مجازي - علاقة سببيه  )

---

أ - رقبة هذا الجندي تؤلمه . ( حقيقيه )

ب - فتحرير رقبة مؤمنة . ( مجازي - علاقة جزئية )

---

أ - هذا حبل جيد الصنع . ( حقيقي )

ب - واعتصموا بحبل الله جميعاً . ( مجازي - مشابهه )

***


علاقات المجاز المرسل

1 - السببيه : ذكر السبب وإرادة المسبب

رعينا الغيث

2 - المسببيه : ذكر المسبب وإرادة السبب

أمطرت السماء نباتا

3 - المجاوره :

خلت الراويه من الماء

4 - الجزئية : إذا ذكر الجزء وقصد الكل

5 - الكلية : ذكر الكل وقصد الجزء

6 - علاقة اعتبار ماكان

7 - علاقة اعتبار مايكون

8 - علاقة المحليه : يذكر المحل ويقصد الحالّ فيه

9 - علاقة الحالّيه : يذكر الحالّ ويقصد المحل

10 - علاقة الآلية : ذكر الآله .. وأشهرها ( اللسان )

11 - علاقة التعلق الاشتقاقي


====

الشــــــــواهــــــد

اذا نزل السماء بأرض قوم          رعيناه وان كانوا غضبا

مجاز مرسل بعلاقة السببيه .. ذكر السبب وأراد المسبب


---


له أياد علي سابغة              أعد ومنها ولا أعددها


مجاز مرسل بعلاقة السببيه .. ذكر السبب وأراد المسبب

---


دمشق خذيها واعلمي أن ليلة                تمر بعودى نعشها ليلة القدر
أكلت دما إن لم أرعك بضرة                   بعيدة مهوى القرط طيبة النشر


مجاز مرسل بعلاقة السببيه .. ذكر السبب وهو الدم وقصد المسبب وهو الديه

بضرة : الشريكة - الزوجة الثانية
النشر : الرائحة

---


(( الشَّهْرُ الْحَرَامُ بِالشَّهْرِ الْحَرَامِ وَالْحُرُمَاتُ قِصَاصٌ فَمَنِ اعْتَدَى عَلَيْكُمْ فَاعْتَدُوا عَلَيْهِ بِمِثْلِ مَا اعْتَدَى عَلَيْكُمْ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ ))


مجاز مرسل بعلاقة السببيه حيث ذكر السبب وهو الاعتداء وترك المسبب وهو الدفاع عن النفس

---


ضعيفُ العصا بادي العروقِ ترى لهُ      عَلَيْهَا إذَا مَا أجْدَبَ النَّاسُ إصْبَعَا

ضعيف العصا : كناية عن رقة طبعه
إصبعاً : بصمه و أثر حسن

مجاز مرسل .. بعلاقة السببيه

---



(( هو الذي يريكم آياته وينزل لكم من السماء رزقا وما يتذكر إلا من ينيب ))

مجاز مرسل بعلاقة مسببه .. ذكر المسبب وأغفل السبب


---

" فإذا قرأت القرآن فاستعذ بالله من الشيطان الرجيم "

مجاز مرسل .. بعلاقة الالمسببه - ففي الآيه لم يقصد القراءه والفراغ منها بل قصد النية

---


(( وكم من قرية أهلكناها فجاءها بأسنا بياتا أو هم قائلون ))


مجاز مرسل بعلاقة المسببيه .. ليس المراد الهلاك وإنما المراد نية الهلاك

---


(( إنما يأكلون في بطونهم نارا ))

مجاز مرسل بعلاقة المسببيه .. ذكر النتيجة وهو الدخول في النار وترك السبب


---

أقبل في المستن من ربابه             أسنمة الآبال في سحابه

مجاز مرسل بعلاقة المسببيه

ربابه : سحابه
الآبال : الجمال


---

فشككت بالرمح الأصم ثيابه             ليس الكريم على القنـا بمحرم

مجاز مرسل بعلاقة المجاوره

فشككت : طعنت
القنا : الرماح

---

اذا نزل السماء بأرض قوم          رعيناه وان كانو غضبا

مجاز مرسل بعلاقة المجاوره .. سمي المطر سماء

---

سيعلـم الجمع ممن ضم مجلسنا         باننــي خير من تسعى به قـــــدم


مجاز مرسل بعلاقة الجزئية .. ذكر القدم وقصد الجسم كله

---


(( وما كان لمؤمن أن يقتل مؤمنا إلا خطأ ومن قتل مؤمنا خطأ فتحرير رقبة مؤمنة ودية مسلمة إلى أهله إلا أن يصدقوا ))


مجاز مرسل بعلاقة الجزئية

---

(( وَقُرْآنَ الْفَجْرِ إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كَانَ مَشْهُودًا ))

مجاز مرسل بعلاقة الجزئيه


---

(( يَا مَرْيَمُ اقْنُتِي لِرَبِّكِ وَاسْجُدِي وَارْكَعِي مَعَ الرَّاكِعِينَ ))

مجاز مرسل بعلاقة الجزئيه

---


وكنتَ إذا كَـفٌّ أتَتْـكَ عَديمَـةً       تُرَجّي نَوَالاً مِنْ سَحابِـكَ بُلّـتِ

عديمة : فقيرة

---

أعلمه الرماية كل يـومٍ      فلمّا أشتد ساعده رماني
وكم علمته نظم القوافي      فلمّا قال
قافيةٍ هجانـي

مجاز مرسل بعلاقة .. الجزئيه

---

(( والسَّارِقُ وَالسَّارِقَةُ فَاقْطَعُوا أَيْدِيَهُمَا جَزَاءً بِمَا كَسَبَا نَكَالًا مِنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ ))

علاقة الكليه .. ذكر الكل وقصد الجزء

---

(( وإني كلما دعوتهم لتغفر لهم جعلوا أصابعهم في آذانهم واستغشوا ثيابهم وأصروا واستكبروا استكبارا ))

علاقة الكليه .. ذكر الكل وقصد الجزء

---
تسيل على حد السيوف نفوسنا      وليست على غير السيوف تسيل

علاقة الكليه .. ذكر الكل وقصد الجزء

---
 لا اركب البحر اني    اخاف منه المعاطب
طين انا وهو ماء      والطين في الماء ذائب

مجاز علاقة باعتبار ماكان

---
(( وآتوا اليتامى أموالهم ))

مجاز علاقة باعتبار ماكان

---


(( وابتلو اليتامى حتى إذا بلغوا النكاح فإن ءانستم منهم رشدا فادفعوا إليهم أموالهم ))

مجاز علاقة باعتبار ماكان

---

(( إِنَّهُ مَن يَأْتِ رَبَّهُ مُجْرِمًا فَإِنَّ لَهُ جَهَنَّمَ لا يَمُوتُ فِيهَا وَلا يَحْيَى ))

مجاز علاقة باعتبار ماكان


---

" من قتل قتيلا فله سلبه "

مجاز علاقة باعتبار مايكون

---

(( ودخل معه السجن فتيان قال أحدهما إني أراني أعصر خمرا  ))

مجاز علاقة باعتبار مايكون

---


ذا نلــتُ منـكَ الـود فالمـال هَيـن           وكُــل الَـذي فَـوَقَ الـتُرابِ تـرابُ

مجاز علاقة باعتبار مايكون


---
ومالعيش إلا فرقة وتشوق   وتمر على رأس النخيل وماء

مجاز علاقة باعتبار ماكان

---

(( إنك ميت وإنهم ميتون ))

مجاز علاقة باعتبار مايكون

---


(( وَقَالَ نُوحٌ رَبِّ لا تَذَرْ عَلَى الأَرْضِ مِنَ الْكَافِرِينَ دَيَّارًا (26) إِنَّكَ إِنْ تَذَرْهُمْ يُضِلُّوا عِبَادَكَ وَلا يَلِدُوا إِلا فَاجِرًا كَفَّارًا ))

مجاز علاقة باعتبار مايكون

--- 

هلا سألت الخيل يا ابنة مالك     إن كنت جاهلة بمــا لم تعلمي
 يخبرك من شهد الوقيعة أنني      أغشى الوغى وأعف عند المغنمي

مجاز بعلاقة المحليه

---
ألما على معن وقولا لقبره            سقتك الغوادي مربعا بعد مربعا

مجاز بعلاقة الحالّيه  .. ذكر معن وأراد قبره / ذكر الحالّ وأراد محله

---

إني نزلت بكذابين ضيفهم               عن القرى وعن الترحال محدود

مجاز بعلاقة الحالّيه   / ذكر الحالّ وأراد محله

---
(( واجعل لي لسان صدق في الأخرين ))

مجاز بعلاقة الآليه

---

(( وَمَا أَرْسَلْنَا مِن رَّسُولٍ إِلاَّ بِلِسَانِ قَوْمِهِ لِيُبَيِّنَ لَهُمْ فَيُضِلُّ اللّهُ مَن يَشَاء وَيَهْدِي مَن يَشَاء وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ ))

مجاز بعلاقة الآليه

---

وكأسٌ شرِبتُ على لذةٍ *** وأخرى تداويتُ منها بها

مجاز بعلاقة الآليه والمحليه

---

(( وَتَرَى الْجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً وَهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِ صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ إِنَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَفْعَلُونَ  ))

 مجاز بعلاقة التعلق الاشتقاقي
---
(( ليس لوقعتها كاذبه ))

مجاز بعلاقة التعلق الاشتقاقي

---
(( قال لا عاصم اليوم من أمر الله إلا من رحم ))

مجاز بعلاقة التعلق الاشتقاقي

(( وإذا قرأت القرآن جعلنا بينك وبين الذين لا يؤمنون بالآخرة حجابا مستورا ))

مجاز بعلاقة التعلق الاشتقاقي


======================


^ تمت بحمده ^

كل التوفيق لكن ..




الجمعة، 9 ديسمبر، 2011

المحاضـرة الثامنة ..

التشبيه التمثيلي : التمثيل عند الخطيب ماكان وجه الشبه وصف منتزع من معتدد ، امرين أو أمور ( أي مركب )

- واشترط السكاكي أن يكون أيضاً غير حقيقي ( الحقيقي هو .. الحسي والعقلي والغريزي كالشجاعه والكرم ونحوها )

- أما عبدالقاهر فاشترط أن يكون غير حقيقي ولو كان مفردا ولابد فيه من التأول

التأول : أن يكون الإشتراك في مقتضى الصفه لا في أصلها كقولك .. كلامه كالعسل . فالحلاوة أولاً ثم أنها تقتضي اللذه في النفس الذائقة ، وهذا الذي  يترتب على الحلاوة وهو الذي يشترك فيه الكلام مع العسل .
( فاللفظ يشارك العسل في الحلاوة لا من حيث جنسه بل من جهة حكم وأمر يقتضيه وهو مايجده الذائق في نفسه من اللذه والحالة التي تحصل في النفس إذا صادفت بحاسة الذوق مايميل إليه الطبع ويقع منه بالموافقة ، فلما كان كذلك احتيج لا محالة إذا شبه بالعسل في الحلاوة أن يبين أن هذا التشبيه ليس من جهة الحلاوة ونفسها وجنسها ولكن من مقتضى لها وصفه تتجدد في النفس بسببها ، وأن القصد بأن يخير أن السامع يجد أن وقوع هذا اللفظ في سمعه حالة في نفسه شبيه بالحاله التي يجدها الذائق للحلاوة من العسل )


# الشـواهــد #


نقل فؤادك حيث شئت من الهوى        ما الحب إلا للحبيب الأول.
كم منزل في الأرض يألفه الفتى         وحنينه دوماً لأول منزل


***

وإن تفق الأنام وأنت منهم       فإن المسك بعض دم الغزال


***

ولازوردية تزهو بزرقتها         بين الرياض على حمر اليواقيت
كأنها فوق قامات ضعفن بها           أوائل النار في أطراف كبريت

ولازوردية : زهرة البنفسج


***

تزجي أغنّ كأن إبرة روقه           قلمٌ أصابَ من الدواتِ مدادها

أغن : الغزال
روقة : قرنها


***


لهفى على تِلكَ الشَّواهِد منهما         لَو أُمْهلَتْ حَتى تكونَ شمائِلا
لغدا سكونهما حجى وصباهُما          حِلْماً وتلكَ الأريحيَّة ُ نائلا
    إن الهلال إذا رأيت نموه              أيقنت أن سيصير بدراً كاملاً

حجى : عقل


***



وإن كنت تبغي العيش فابغ توسُّطاً          فعند التَّناهي يقصر المتطاولُ
توقَّى البدور النَّقص وهي أهلَّة           ويدركها النُّقصان وهي كواملُ

***


المرءُ مِثْلُ هلالٍ حين تُبصرهُ          يبدو ضئيلاً ضعيفاً ثم يَتَّسِقُ.
 يَزدادُ حتّى إذا ما تَمَّ أعْقَبه         كَرُّ الجديدين نقصاً ثم يَنْمَحِقُ

***

أراك إذا أيسرت خيمت عندنا     مقيما وإن أعسرت زرت لماما
  فما أنت إلا البدر إن قل ضوءه        أغب وإن زاد الضياء أقاما 

أغب : الظهور ثم الاختفاء

***

كالبدر من حيث التفت رأيته       يهدي إلى عينيك نورا ثاقبا

***

دانٍ عَلى أَيدي العُفاةِ وَشاسِعٌ      عَن كُلِّ نِدٍّ في العُلا وَضَريبِ
كَالبَدرِ أَفرَطَ في العُلُوِّ وَضَوءُهُ          لِلعُصبَةِ السارينَ جَدُّ قَريبِ

الجمع بين شدة البعد وشدة القرب

***

كَأَنَّ القَلبَ لَيلَةَ قيلَ يُغدى       بِلَيلى العامِرِيَّةِ أَو يُراحُ 
قَطاةٌ عَزَّها شَرَكٌ فَباتَت        تُجاذِبُهُ وَقَد عَلِقَ الجَناحُ 
لها فَرْخانِ قد تُرِكَا بِقَفْرٍ        وعشهما تصفقه الرياح 
إذا سمعا هبوب الريح هبا         وقالا أُمّنا، تَأْتِي الرُّواحُ 
       فلا بالليل نالت ما ترجى           ولا في الصُّبحِ كان لها بَرَاحُ 

قطاة : طائر كالحمامه
بقفر : خلاء

& يدرس من كتاب التصوير البياني





=====


^ تمت بحمده ^



المحاضـرة السابعـة ..

التشبيه الضمني :

هو مالم تكن العبارة فيه نصاً في التشبيه ، وإنما طوته العبارة وراء صياغتها .









:. الشـواهــد .:


أبي أحدُ الغيثين صعصعة الذي          متى تخلف الجوزاء والنجمُ يمطرِ

أحمد : صفة تفضيل ( الأكثر حمداً )
الجوزاء ، الدلو : من ابراج السما

& يدرس هذا البيت من كتاب التصوير البياني


***

لا تنكري عَطَلَ الكريم من الغنى           فالسيلُ حربٌ للمكان العالي


عطل : خلو

& سؤال في هذا البيت .. تحسين للاختبار النصفي
س/ كيف اثبت ان التشبيه هنا تشبيه ضمني ؟
تلخيص في 3 اسطر .. من كتاب التصوير البياني



***


وَدَهرٌ ناسُهُ ناسٌ صِغارٌ         وَإِن كانَت لَهُمْ جُثَثٌ ضِخامُ
وَما أَنا مِنهُمُ بِالعَيشِ فيهِمْ             وَلَكِن مَعدِنُ الذَهَبِ الرَغامُ

صغار : صغار الأقدار والهمم
الرغام : التراب

وجه الشبه .. تفوق أعلى على أدنى وإن وجدا في مكان واحد


***

وإذا أراد الله نشر فضيلة          طويت أتاح لها لسان حسود
لولا احتراق النار فيما جاورت             ما كان يعرف طيب عرف العود

المشبه .. هيئة الفضيلة مع الحسود
المشبه به .. هيئة النار مع العود
وجه الشبه .. ترتب النفع على محاولة الضرر

***

اصبر علي مضض الحسو          د فان صبرك قاتله
 كالنار تأكل بعضها بعضا                ان لم تجد ما تأكله

المشبه .. حال الحسود المتروك مقاولته فيقتله غيضه
المشبه به .. حال النار التي لاتمد بالحطب فتأكل نفسها
وجه الشبه .. اسراع الفناء بانقطاع مافيه مدد البقاء


***

فـإن كنْتَ تَبْغي العِزّ فابْغِ                      تَوَسّطاً فـعندَ الـتّناهي يَـقْصُرُ المُتطاوِل
تَـوَقّى البُدورٌ النقصَ وهْيَ                  أهِلَّةٌ ويُـدْرِكُها النّقْصانُ وهْيَ كوامل

المشبه .. حال الإنسان في أمنه من النقص عند التوسط بالعيش وعدم أمنه منه إذا بلغ نهايته
المشبه به .. حال البدور في أمنها من النقص وهي أهلة وإدراك النقص لها بعد إكتمالها
وجه الشبه .. الأمن من النقص عند التوسط وعدم الأمن منه عند الكمال


***


إِذَا أَخُو الحُسْنِ أَضْحَى فِعْلُهُ سَمِجًا            رَأَيْتَ صُورَتَهُ مِنْ أَقْبَحِ الصُّوَرِ.
 وَهَبْهُ كَالشَّمْسِ فِي حُسْنٍ أَلَمْ تَرَنَا                نَفِرُّ مِنْهَا إِذَا مَالَتْ إِلَى الضَّرَرِ

اخو الحسن : جميل الصورة
سمجاً : قبيحاً
مالت إلى الضرر : اشتد حرها

المشبه .. حال الإنسان الذي حسنت صورته وقبح فعله فكرهه الناس نتيجه لذلك
المشبه به .. حال الشمس التي نفر منها إذا اشتد حرها رغم جمالها وحسنها
وجه الشبه .. كراهية كلٍ لأذاه وإن حسن منظره


***

بذل الوعد للأخلاء سمحاً             وأبى بعد ذلك بذل العطاء
 فغدا كالخلاف يورق للعين              ويأبى الإثمار كل الإباء

الخلاف : شجر يزهر ولا يثمر

المشبه به .. حال من وعد شخصاً بقضاء حاجته ثم أخلف بعد ذلك الوعد
المشبه به .. حال شجر الخلاف يزدهر ويتصور أنه سيثمر ثم لايثمر
وجه الشبه .. اليأس بعد الطمع


***

وَطُولُ مُقَامِ الْمَرْءِ فِي الْحَيِّ مُخْلِقٌ          لِدِيبَاجَتَيْهِ فَاغْتَرِبْ تَتَجَدَّدِ
               فَإِنِّي رَأَيْتُ الشَّمْسَ زِيدَتْ مَحَبَّةً            إِلَى النَّاسِ إِذْ لَيْسَتْ عَلَيْهِمْ سَرْمَدِ


مخلق : مبلي
ديباجتيه : صفحتي الوجه

المشبه .. حال المرء في اكتسابه المحبه بالإغتراب
المشبه به .. حال الشمس في اكتسابها المحبه بغروبها وطلوعها
وجه الشبه .. مافي كل من اكتساب المحبه  بالبعد أحيان




===================


اعتذر عن التأخيـر ..

بالتوفيــق ..



الأربعاء، 16 نوفمبر، 2011

المحاضرة السادسة

زيد ( مبتدأ ) أسد ( خبر ) ، إن زيداً ( اسم إن ) اسد ( خبر إن ) ، كان زيداً ( اسم كان )  اسداً ( خبر كان )


اندفع ( فعل ) الجيش اندفاع ( مفعول مطلق ) السيل


حمل القائد ( صاحب الحال ) على اعدائه أسداً  ( حال )  / شبه حال القائد بأنه كالأسد


لبس فلان ثوب ( مضاف )  العافية  ( مضاف إليه ) / شبه العافية بالثوب


# تقسيم التشبيه بإعتبار الأداة #

ينقسم التشبيه بإعتبار ذكر الأداة وحذفها إلى :

1- التشبيه المرسل .. وهو التشبيه الذي نذكر فيه أداة التشبيه

2- التشبيه المؤكد .. وهو الذي حذفت فيه أداة التشبيه والبعض يسميه تشبيه بليغ ولكن الأصح أنه مؤكد ويوصف بالبليغ عندما يقارن بالمرسل .

السبب وراء كونه أبلغ :-

1- الإيجاز والإختصار .
2- أن التشبيه المؤكد يوهم بأن المشبه أصبح عين المشبه به ، فيزيده قوة وتثبيت



الصور التي يأتي عليها التشبيه المؤكد :-

1- على صورة المبتدأ والخبر ، أو الجمل المنسوخة .
2- على صورة الفعل مع المفعول المطلق .
3-على صورة الحال مع صاحب الحال .
4- على صورة الإضافة ، وهي من أدق صور التشبيه المؤكد واجملها .

سر دقتها : أن المشبه به قدم على المشبه ثم أضيف إليه فصارا معاً كأنهما كلمة واحده .

الأداة ..

تنقسم من حيث لفظها إلى 3 أقسام .. ( اسم - فعل - حرف )

.. شبه ، مشابه ، يشبه ، اشبه ، ضاهى ، مضاهي ، حاكى ، محاكي ، يحاكي ، مثل ، ماثل ، يماثل ..إلخ

التشبيه المقلوب :
وهو الذي يعتبر فيه المشبه به مشبهاً والمشبه مشبه به ، بناء على دعوى أن المشبه أصبح أقوى في وجه الشبه من المشبه به .

الأصل في وجه الشبه :
أن يكون اقوى وأظهر وأشهر في المشبه به من المشبه ، وعلى هذا فالتشبيه المقلوب مبني على قلب الحقائق .



الاثنين، 7 نوفمبر، 2011

المحاضرة الخامسة ..



" وجه الشبه - انواعه و تقسيمه "



تقسيم التشبيه باعتبار وجه الشبه :-
ووجه الشبه إما واحد أو غير واحد والواحد إما حسي أو عقلي وغير الواحد إما بمنزلة الواحد لكونه مركبا من أمرين أو أمور أو متعدد غير مركب والمركب إما حسي أو عقلي والمتعدد إما حسي أو عقلي أو مختلف والحسي لا يكون طرفاه إلا حسيين لامتناع أن يدرك بالحس من غير الحسي شيء والعقلي طرفاه إما عقليان أو حسيان أو مختلفان لجواز أن يدرك بالعقل من الحسي شيء ولذلك يقال التشبيه بالوجه العقلي أعم من التشبيه بالوجه الحسي .

---


1- الواحد حسي

خدها كالورد  ( حسي - الحمره ) ، وصوتها كالهمس ( حسي - الخفاء ) ، وريحها كالعنبر ( حسي - طيب الرائحة ) ، وريقها كالخمر  ( حسي - اللذه ) ، وجلدها كالحرير ( حسي - النعومة ) .

2- الواحد العقلي

وجودك يازيد مثل عدمه ( عقلي - الخلو من الفائدة ) بطرفين عقليين

العلم نور ( عقلي - الهداية )  بطرفين مختلفين

زيد كالأسد ( عقلي - الشجاعة ) بطرفين حسيين

3- وجه الشبه المتعدد الحسي

هذه الفاكهة تشبه تلك في لونها وطعمها وريحها  ( حسي )

4- المتعدد العقلي

هذا الطائر يشبه الغراب ( عقلي - اخفاء الفساد وكمال الحذر )

5- وجه الشبه المتعدد المختلف

زيد كالشمس ( حسي وعقلي - حسن الطلعة ونباهة الشأن )


###


الشواهـــــد


وَسِقطٍ كَعَينِ الديكِ عاوَرتُ صاحِبي     أَباها وَهَيَّأنا لِمَوقِعِها وَكرا

سِقط : الشرر المتطاير من النار الساقطة من الزند وسطها اسود وحافاتها حمراء
عاورت : ناوبت
أباها : العودان اللذان تصتع بهما النار يسمى احدهما أبا
وكرا : ماتودع فيه النار بعد خروجها

وجه الشبه ..
الهيئة الحاصلة من الحمرة والسواد والشكل الكرّي والمقدار المخصوص

***

وقدْ لاحَ في الَصُّبْحِ الثُّريّا لمَنْ رأى    كَعُنْقُودِ مُلاَّحِيّة ٍ حِينَ نَوَّرا

مُلاحية : عنب أبيض في حبه طول
نورا : أدرك نضجه


وجه الشبه ..
الهيئة الحاصلة من تقارب أجسام بيضاء مستديرة صغار المقادير في المرأى على كيفية مخصوصة ومقدار مخصوص


***


وكأنَّ أجرامَ النُّجومِ لَوامعاً        دُرَرٌ نُثِرْنَ على بِساطٍ أَزْرَقِ

وجه الشبه ..
الهيئة الحاصلة من تفرق أجرام متلئلئة مستديرة صغار المقادير في المرأى على سطح جسم أزرق صافي الزرقة


***

والشمس كالمرآة في كف الأشلّ       لما رأيتُها بدَتْ فوقَ الجبل

الأشل : المرتعش اليد

وجه الشبه ..
الهيئة الحاصلة  من الاستدارة مع الإشراق والحركة السريعة المتصلة ومايحصل للإشراق بسبب تلك الحركة من التموج والاضطراب


***

كأن في غدرانها   حواجباً ظلت تمطُّ

غدرانها : أنهارها
تمط : تمد

وجه الشبه ..
الهيئة الحاصلة من امتداد أشكال مقوسة يقل تقوسها كلما امتدت


***

تَقِصُ السفينُ بجانبَيه كما     يَنْزُو الرُّبَاحُ خَلا لَهُ كَرَعُ

تقص : تثب
الرُباح : الفصيل ابن الناقة
كرع : ماء السماء

وجه الشبه ..
الهيئة الحاصلة من تقارن الحركات وتعددها واختلافها

* يدرس الشاهد من كتاب التصوير البياني


***


مِكرٍّ مِفَـرٍّ مـقبلٍ مـدبرٍ مَعـاً   كجلمودِ صخر حطَّهُ السّيْلُ من عَلِ


مكر : سريع الكر وهو الحمل والانقضاض على العدو
مفر : سريع الفر

وجه الشبه ..
الهيئه الحاصلة من تقارن الحركات واختلافها وتكرارها

***

يُقْعي جُلُوسَ البَدَويّ المُصْطَلـي    بأرْبَـعٍ مَجْدولَـةٍ لَـمْ تُـجْـدَلِ

يقعي : يجلس على إليتيه
المصطلي : المستدفىء
مجدولة : محكمة الخلق
لم تجدل : لم تجمع كما يكون في غير صورة الإقعاء


استنباط وجه الشبه يترك للطالبات


***

     كأنه عاشـق قد مـد صفحتــه      يوم الفراق إلى توديع مرتحل
أو قائم من نعاس فيه لوثته       مواصل لتمطيه من الكسل

صفحته : كفه
لوثته : الاسترخاء

***


[ وَالَّذِينَ كَفَرُوا أَعْمَالُهُمْ كَسَرَابٍ بِقِيعَةٍ يَحْسَبُهُ الظَّمْآنُ مَاءً حَتَّى إِذَا جَاءَهُ لَمْ يَجِدْهُ شَيْئًا ]

وجه الشبه .. عقلي
الهيئه الحاصلة من المنظر المطمع مع المخبر المؤيس


***

[ مَثَلُ الَّذِينَ حُمِّلُوا التَّوْرَاةَ ثُمَّ لَمْ يَحْمِلُوهَا كَمَثَلِ الْحِمَارِ يَحْمِلُ أَسْفَارًا ]

أسفارا : كتب العلم

وجه الشبه ..
الهيئة الحاصلة من حرمان الإنتفاع بأنفع نافع مع تحمل المشقة في اصطصحابه

***

لقد أطمعتني بالوصالِ تَبسّماً     وبعد رجائي أعرضتْ وتَوَلتِ
كما أبرقتْ قوماً عِطاشاً غمامةٌ    فلما رَجَوها أَقشعتْ وتَجَلتِ

غمامة : سحابة
أقشعت وتجلت : تفرقت وانكشفت

وجه الشبه ..
الهيئة الحاصلة من ابتداء مطمع متصلاً بانتهاء مؤيس


***

فوجهك كالنار في ضوئها   و قلبي كالنار في حرهـا


هذا شاهد على التشبيه المجمل حيث نص على وجه الشبه في البيت( في ضوئها، في حرها)

***

أنا كالماء إن رضيت صفاء      وإذا ماغضبت كنت لهيبا


وهذا أيضا شاهد على التشبيه المجمل حيث نص على وجه الشبه في البيت (صفاء ، لهيبا)


=================================


* الاختبار .. اول اسبوع بعد إجازة عيد الأضحى ( يوم الأحد )


^ تمت بحمد ^

الأحد، 16 أكتوبر، 2011

المحاضرة .. الرابعـة


تقسيم التشبيه :

- من حيث الإفراد والتركيب ..

( المفرد بالمفرد - مقيد بمقيد - مفرد بمقيد - مركب بمركب - مركب بمفرد - مفرد بمركب )

أمثلــه :-

السفن كالجبال | مفرد بمفرد

العلم في الصغر كالنقش على الحجر | مقيد بمقيد

العلم في الكبر كالنقش على الماء | مقيد بمقيد

الدواء الفاسد كالسم | مقيد بمفرد

ثغر كاللؤلؤ المنظوم | مفرد بمقيد

أدمع كالجمان المفصل | مفرد بمقيد

 ===


الشـــواهـــد ..


والشمسُ من بين الأرائِكِ قد حكَتْ      سيفاً صَقيلاً في يَدٍ رعْشاءِ || مقيد بمقيد
الارائك : اغصان الاشجار
حكت : شابهت
صقيلاً : لامعاً
يد رعشاء : بها داء الرعاش

***

• قف العيس في أطلال مية وأسال           رسوماً كـأخلاق الرداء المسلسل || مفرد بمقيد
أظن الـذي يجدي عليك سؤالــــها                دموعاً كـتبذير الجمان المفصــل || مفرد بمقيد

العيس : كرام الابل
أطلال : الشاخص من آثار الديار
رسوماً : ماكان لاصقاً من آثار الديار
المسلسل : من تسلسل الثوب أي رق حتى تخرم من البلى

***

• كأن فتات العهن في كل منزل         نزلن به
حب الفنا لم يحطم  || مفرد بمقيد
فتات العهن : الصوف ، المقصود المصبوغ باللون الأحمر
حب الفنا : حب بكون من الخارج أحمر ومن الداخل أبيض

***

ويوم كـإبهام القطـــــاة محبب         إلي صباه غالب لي باطله || مفرد بمقيد

القطاة : نوع من الطير يشبه الحمام

****


• كَأَنَّ مُثارَ النَقعِ فَوقَ رُؤُسِهِم               وَأَسيافَنا لَيلٌ تَهاوى كَواكِبُه || مركب بمركب 
مُثار : اسم مفعول من آثاره بمعنى هيجه
النقع : الغبار
تهاوى : تتساقط

***
• يا صاحِبَيَّ تَقَصَّيا نَظَرَيكُما            تَرَيا وُجوهَ الأَرضِ كَيفَ تَصَوَّرُ
                     تَرَيا نَهاراً مُشمِساً قَد شابَـهُ           زَهرُ الرُبــــــــا فَكَأَنَّما هُوَ مُقمِرُ || مركب بمفرد

 
تقصيّا : أبلغاه أقصاه
كيف تصّور : كيف تشكل
مشمساً : لاغيم فيه
شابه : خالطه
# الواجب .. يدرس هذا الشاهد من كتاب التصوير البياني من وجهتين
1- قيمة الابتداء بالنداء ووقوع الأمر والنهي بين النداء
2- لماذا كان التشبيه في هذا البيت من النوع العزيز النادر؟

***
• دانٍ عَلى أَيدي العُفاةِ وَشاسِعٌ            عَن كُلِّ نِدٍّ في الندى وَضَريبِ
                    كَالبَدرِ أَفرَطَ في العُلُوِّ وَضَوءُهُ           لِلعُصبَةِ السارينَ جَدُّ قَريبِ || مركب بمركب
دان : قريب
ندّ : مثيل
ضريب : مثيل ونظير
وجه الشبه .. هي الهيئة الحاصلة من قرب النوال وبعد المنال

***


             • كأن فجاج الأرض وهي عريضة           على الخائف المطلوب كفة حابل || مقيد بمفرد
يؤتى إليـــــــــه أن كـــــــــل ثنية          تيمــــــــمها ترمي إليه بقـــــاتل
فجاج الأرض : جهاتها
كفة: الشبكة
 حابل : صاحب الحبالة التي ينصبها للصيد

***


                       • وقد لاح للساري الذي كمل السرى        على أخريات الليل فتق مشهر || مركب بمركب
     كمثل الحصان الأنبط البطن قائـــما             تمايل عنه الجل واللون أشقر
فتق : الشعاع الأول من الفجر
الأنبط : الأبيض
الجل : كساء يوضع على الخيل
المشبه : بياض الصبح وقد ظهر منه خيط أو شعاع يضيء تحت ظلمة الليل
المشبه به : الحصان الأبيض وقد ألقي عليه الجل الأسود ولكنه مال عنه قليلاً فظهر حيزاُ من بياض بطنه

***
قال الله عز وجل : ﴿ وَالَّذِينَ كَفَرُوا أَعْمَالُهُمْ كَسَرَابٍ بِقِيعَةٍ يَحْسَبُهُ الظَّمْآنُ مَاء حَتَّى إِذَا جَاءهُ لَمْ يَجِدْهُ شَيْئاً وَوَجَدَ اللَّهَ عِندَهُ فَوَفَّاهُ حِسَابَهُ وَاللَّهُ سَرِيعُ الْحِسَابِ )  || مقيد بمركب
سراب : مايُظن أنه ماء وليس بماء
بقيعة : الأرض المستوية لأن السراب أكثر ما يبدو فيها
يحسبه : الحسبان الظن الراجح
الظمآن : العطش المهلك  
المشبه .. أعمال الذين كفروا
المشبه به.. مركب وهناك ست عناصر فاعلة في تكوين الصورة ألا وهي:
1- السراب، 2- القيعة وهذا آكد لظهوره وغلبة النفس على التصديق به
3- الحسبان وهو الظن الراجح، 4- شدة الحاجة متمثلة في الظمأ
5- عنصر بذل الجهد في قوله حتى إذا جاءه 6- عنصر المفاجأة متمثل في قوله لم يجده شيئا 

==========

ملاحظات
* ..  الأمثلة في الأعلى : اللون الأخضر = المشبه ، اللون الأحمر = المشبه به



^ تمت بحمده ^